الوضع المظلم 0122374555 A- A A+ Language Flag

العروض

جراحة الأسنان المدفونة

كيف تتم جراحة الأسنان المدفونة

 

لا يتوقف دور الأسنان عن منحك ابتسامة متألقة وإطلالة مميزة فحسب، تجعل الأسنان حياتنا أكثر سهولة وتحافظ على صحة جهازنا الهضمي، تساعدنا على مضغ وتقطيع الطعام بسهولة مما يجنبنا الكثير من المشكلات الهضمية، مشكلة الأسنان المدفونة تحدث عند نمو الأسنان الدائمة أو نمو ضرس العقل بشكل غير صحيح وتسبب الكثير من المشكلات في حالة عدم التدخل لعلاجها، لهذا تظهر أهمية جراحة الأسنان المدفونة فما الذي ينبغي عليك معرفته عنها؟ 
هذا ما نستعرضه في السطور القادمة.


كيف تتم جراحة الأسنان المدفونة؟    

تتم جراحة الأسنان المدفونة بعد التشخيص الدقيق والتأكد من وجوب إجراؤها كحل نهائي لسلامة المريض، ولا تستغرق أكثر من ساعة ويمكن للمريض الذهاب للمنزل في نفس اليوم، تتم على النحو التالي: 

  1. خطوة التخدير، وفي الغالب تتم باستخدام التخدير الموضعي وفي بعض الحالات يحتاج الطبيب للتخدير الكلي.
  2. يحدث الطبيب شقاً في اللثة في المكان المراد إزالة الضرس المدفون منه، يضطر لإستخراج أي عظام تحول بينه وبين السن المدفون المراد إزالته.
  3. يزيل الطبيب السن المدفون.
  4. ينظف المنطقة موضع السن الذي تمت إزالته.
  5. يغلق الجرح عن طريق الخياطة.
  6. ينتهي الأمر بوضع الشاش موضع الجرح. 


متى تحتاج إلى خلع الضرس بالجراحة ؟


خلع الضرس بالجراحة يكون عادة الخيار الأمثل في حالات ضرس العقل المدفون كلياً أو جزئياً، وهناك أشكال مختلفة لضرس العقل المدفون كالتالي: 

  1. أن يكون ضرس العقل المدفون مائلاً بزاوية نحو مقدمة الفم وهنا يسمى " ضرس العقل المدفون الميزالي".
  2. أن يكون ضرس العقل في اتجاه طبيعي لكنه مطموراً بالكامل أو جزئياً في اللثة " ضرس العقل المدفون العمودي".
  3. تجد الضرس مائلاً بشكل أفقي تماماً على أحد الجانبين يسمى هنا " ضرس العقل المدفون الأفقي". 
  4. تجد الضرس مائلاً بزاوية في اتجاه مؤخرة الفم  "ضرس العقل المدفون البعيد" وهو نوع نادر.

في الحالات السابقة يحتاج الطبيب لخلع ضرس العقل بالطريقة الجراحية والتي تختلف درجتها ومساحة الشق ومدة التعافي منها من شخص لآخر باختلاف عوامل عدة مثل:

  1. نوع ضرس العقل المدفون وحالته.
  2. الفئة العمرية للشخص.
  3. الحالة الصحية له وهل هو مصاب بأمراض أخرى مزمنة أم لا.


كيف أعرف أن لدي ضرس عقل مطمور؟


نعرف ضرس العقل المدفون عن طريق الفحص عند الطبيب بأجهزة التشخيص الحديثة والأشعة التصويرية ولكن هناك بعض العلامات التي إذا لاحظتها عليك التواصل مع طبيبك على الفور والخضوع للفحص، مثل: 

  1. تورم في الفك والوجه.
  2. آلام مستمرة.
  3. صعوبة في فتح الفم وإغلاقه.
  4. احمرار في اللثة.
  5. طعم غير مقبول في الفم.
  6. رائحة الفم الكريهة

في حالة عانيت من أي من هذه الأعراض أسرع في زيارة الطبيب حتى لا يتطور الأمر لعدوى بكتيرية بمضاعفات أكثر خطورة.

علاج الضرس المدفون


تشخيص الأسنان المدفونة

الطبيب وحده من يستطيع تشخيص الأسنان المدفونة ونوع الجراحة التي تناسبها، حيث يفحص الطبيب فمك وأسنانك جيداً ويستمع للأعراض التي تعاني منها ثم يجري الأشعة السينية والتصوير البانورامي لمعرفة وضع عظام الفك والمشكلات التي تعاني منها.
بعد تشخيص الطبيب لك بضرس العقل المدفون أو السن المدفون يحدد العلاج المناسب وفقاً للحالة فليست كل الحالات يمكن أن تقوم بجراحة فورية.


هل جراحة الأسنان تؤلم ؟

شيء طبيعي أن تشعر بالألم بعد جراحة الأسنان وبعض الالتهاب والتورم أيضاً، ولكن تختلف درجة الألم باختلاف نوع الجراحة وحجم الشق الجراحي، والحالة الصحية للمريض والفئة العمرية له.
يصف لك الطبيب بعض المسكنات ومضادات الالتهاب للتعامل مع الألم ولكن إن استمر الألم لأكثر من أسبوع دون أن تخف حدته أو كان زائداً عن الحد بشكل مبالغ فيه فعليك الرجوع للطبيب لفحصك.

نصائح للعناية بالفم بعد خلع الضرس بالجراحة

حتى تتعافى من آثار الجراحة تحتاج لاتباع نمط حياة صحي في نظامك الغذائي وتحركاتك اليومية وممارساتك مثل ألا تبذل أي مجهود شاق وتلتزم الراحة في الأيام الأولى من الجراحة وأن تمتنع عن التدخين تماماً فترة التعافي. 
إليك دليلاً مفصلاً عن كيفية التعامل في الفترة ما بعد جراحة الأسنان المدفونة حتى تتعافى دون مضاعفات وبأقل ألم ممكن.

تطبيق طريقة RICE  

   
في الفترة من 3 -5 أيام بعد الجراحة عليك الحذر الشديد حتى لا تزيل الصفائح الدموية التي تتكون لتغلق الجرح لأنك تكون في هذه الفترة عرضة للإصابة بما يسمى التهاب السنخ العظمي وهي حالة يصاب بها الشخص بعد خلع الضرس جراحياً أو غير جراحياً ولكن لم تلتئم المنطقة بشكل  سليم فيحدث التهاب شديد موضع الضرس المخلوع. 


طريقة RICE من أفضل الطرق للوقاية من الإصابة بمثل هذه المضاعفات وهي اختصار لأربع كلمات كالتالي: 

  1. راحة - rest: بمعنى أن تأخذ قسطاً كافياً من الراحة في الفترة التي تلي الجراحة لمساعدة جسدك على الشفاء.

  2. ثلج - Ice: يساعدك الثلج على تخفيف التورم بعد خلع الضرس والالتهاب الذي في الغالب تواجهه في الأيام التي تلي الجراحة لكن لا تضع الثلج على جلدك مباشرة بل ضعفه في قماشة نظيفة أو شاش معقم ثم مررة على خدك لمدة 20 دقيقة في المرة.

  3. الضغط -compression: ويقصد به وضع الضمادة أو الشاش مكان الجرح بإحكام، يساعدك الطبيب في هذا.

  4. الرفع - Elevation: حيث يعمل رفع مكان الإصابة فوق مستوى القلب على تخفيف التورم وتقوم بهذا بعد جراحة الأسنان المدفونة عن طريق استخدام وسادة أو وسادتين إضافيتين لرفع رأسك في مستوى أعلى.

تناول الطعام بعد جراحة الأسنان المدفونة ( ما يؤكل وما لا يؤكل) 

  1. سيتطلب منك الأمر بالاستمرار على السوائل الباردة فقط لمدة 24 ساعة بعد انتهاء الجراحة حتى يسمح لك الطبيب بتناول الطعام.
  2. بعد أن يسمح لك بتناول الأطعمة عليك اختيارالطرية جداً والأطعمة التي لا تتطلب مجهوداً في المضغ ولا تسبب أي تهيجات أو مشكلات للجرح، مثل: جبن، البودينج، الخضار المهروس، والعصائر الطازجة والحساء غير الساخن.
  3. لا تتناول أطعمة ساخنة أو تحتوي على الكثير من البهارات.
  4. تجنب المكسرات والبذور في الأيام الأولى من الجراحة لأنها قد تعلق في تجويف الجرح.
  5. تناول الطعام ببطئ وبطريقة غير عنيفة حتى لا تفتح الجرح.
  6. تجنب الشرب عن طريق الماصة حتى لا تزيل الصفائح الدموية التي تتكون على الجرح لإغلاقه.

النوم بعد جراحة الأسنان المدفونة ( كيف أتغلب على صعوبة النوم بعد الجراحة)

ألم الأسنان ليس بالأمر السهل وبالطبع سيسبب لك إزعاجاً وصعوبة في النوم، إليك بعض النصائح التي تساعدك على نوم جيد: 

  1. اطلب من طبيبك أن يصف لك مسكنات الألم المناسبة مثل الإيبوبروفين.
  2. اجعل مكان نومك هادئاً بدرجة حرارة معتدلة ومظلماً لمساعدتك على النوم.
  3. النوم على جانبك سيساعدك أكثر من الاستلقاء على الظهر واستخدم وسادة إضافية لرفع رأسك لأن هذا يساعد في تقليل التورم، احرص أن تكون الوسائد مريحة.
  4. إن كنت تعاني من التورم يمكنك استخدام الثلج على خدك قبل النوم، ضع كيساً من الثلج داخل قطعة قماش ولفها ثم ضعها على فكك موضع الورم لمدة 10 - 20 دقيقة في المرة الواحدة ويمكنك تكرارها، يساعد هذا في تخفيف التورم والاحمرار والألم المصاحبين له.

غسل الأسنان بعد جراحة الأسنان المدفونة 

  1. بعد مرور ال 24 ساعة الأولى من الجراحة يمكنك غسل أسنانك برفق بغسول مطهر ومعقم لحمايتك من العدوى البكتيرية. 

  2. اشطف فمك بمحلول ملحي عدة مرات في اليوم.

  3. نظف أسنانك بالفرشاة والمعجون الذي يصفه لك الطبيب برفق شديد وابتعد تماماً عن منطقة الجرح.


عمليات الأسنان بتخدير كامل    

يعاني 10 - 30% من الناس بالقلق بشأن الآلام المصاحبة لإجراءات الأسنان المختلفة بما فيها جراحة الأسنان المدفونة، لهذا ظهرت أنواع التخدير للتخفيف من الألم المصاحب لإجراءت الأسنان العلاجية والتجميلية حتى تنعم بالنتائج التي ترغب فيها دون الشعور بالألم. 
تختلف الحاجة لمنح المريض تخديراً موضعياً أو تخديراً كاملاً باختلاف نوع الإجراء وحالة الشخص الصحية والفئة العمرية له ومدى درجة تحمله للألم، والطبيب وحده من يحدد هذا. 

إليك نبذة عن أنواع التخدير المستخدمة في عالم طب الأسنان والفرق بينها:


التخدير الموضعي - Local anesthesia
يستخدم التخدير الموضعي في إجراءات الأسنان غير المعقدة مثل عمل الحشوات لملئ التجاويف وعلاج تسوس الأسنان.
في التخدير الموضعي تكون بكامل وعيك بكل ما يحدث حولك لكنك لن تشعر بالألم في منطقة الإجراء وما حولها، يستمر تأثير التخدير الموضعي في الغالب من 30 - 60 دقيقة ويمكن أن يتم عن طريق الحقن في عيادة الطبيب أو باستخدام المراهم والجل المتاحة بوصفة أو بدون وصفة. 


التهدئة - sedation
عبارة عن حقن وريدية أو أقراص للأشخاص الذين يعانون من القلق تساعد على الاسترخاء، ويكون الشخص غير فاقد للوعي بالكامل لكنه غير قادر على الحركة بشكل جيد ومسترخي تماماً، وتعد فعالة في الأشخص الذين يصعب السيطرة على حركاتهم، وتوجد منها درجات مختلفة يحدد الطبيب المناسب للمريض.


التخدير العام - General anesthesia  
تستخدم في الجراحات العميقة والتي تتطلب وقتاً طويلاً ويغيب الشخص فيها عن الوعي تماماً مع استرخاء كامل لعضلات جسده وتستخدم في العديد من عمليات الأسنان التي تتطلب وقتاً طويلاً وإجراءات معقدة.

هل هناك مخاطر لتخدير الأسنان؟

قد يسبب التخدير بأنواعه بعض الآثار الجانبية التي سرعان ما تزول حين ينتهي مفعوله، وتختلف الآثار من شخص لآخر باختلاف نوع التخدير وجرعته ونوع الإجراء العلاجي وحالة المريض واستجابته للألم. 
من أمثلة الآثار الجانبية التي قد تحدث بسبب التخدير: الشعور بالخدر، القيئ، الصداع، الدوخة ولكن تزول جميعها بانتهاء مفعول المخدر. 
تخدير الأسنان خطوة مهمة في إجراء علاجي أو جراحي تقوم به لحمايتك من الشعور بالألم وحتى ينتهي بك الإجراء بسلام دون أي معاناة.

 

مركز أندلسية لطب الأسنان خيارك الأفضل

تمنحك عيادات أندلسية لطب الأسنان أعلى مستوى من الرعاية خاصة فيما يتعلق بجراحات الأسنان المختلفة التي يحرص الطاقم الطبي في عيادات أندلسية على إجراؤها بأعلى مستويات الكفاءة والدقة مع الحرص على تقليل الألم الذي من الممكن أن يشعر به المريض لأقل درجة ممكنة. 
ما الذي نقدمه لك؟

أحدث الأجهزة الطبية لجراحة الأسنان 

  1. أحدث أجهزة التشخيص من الأِشعة السينية والتصوير ثلاثي الأبعاد.

  2. طاقم من أكثر الأطباء خبرة وكفاءة خاصة في جراحات الأسنان.

  3. متابعة مستمرة حتى بعد انتهاء الخدمة العلاجية أو التجميلية.

  4. اتباع أحدث أساليب التعقيم ومكافحة العدوى.
     

جميعنا عرضة للإصابة بظهور ضرس العقل المدفون وغالباً ما تبدأ أعراضه في الظهور من السن السابعة عشر أو ما بعد العشرين، فإذا شعرت بأي أعراض أو اشتكى ابنك أو ابنتك من أعراضه فلا تتردد في طلب المساعدة من المختصين، كلما كان التشخيص مبكراً كلما كان العلاج أكثر سهولة خاصة فيما يتعلق بجراحة الأسنان المدفونة جزئياً أو كلياً. 
اقرأ أيضاً عن العناية بالأسنان على مدونة مركز أندلسية لطب الأسنان من
هنا

نتمنى لك ابتسامة متألقة ودوام العافية.

المقالات المتعلقة

جراحة الاسنان والزراعة

جراحة الاسنان والزراعة

  • قراءة المزيد

خلع ضرس العقل جراحيا

  • قراءة المزيد
ضرس العقل المدفون

ضرس العقل المدفون الجزئي والكامل

  • قراءة المزيد

اتصل بنا


Lady Smiling