whatsapp
message
الوضع المظلم 0122374555 A- A A+ Language Flag
أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان

أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان وكيفية اختيار الطبيب المناسب؟

آلام الأسنان من أكثر الآلام إزعاجاُ لنا جميعاً تؤرق نومنا وتكدر يومنا وتشعرنا طوال الوقت بعدم الارتياح وعدم القدرة على اليقام بمهامنا اليومية بتركيز. 

من أهم مسببات تلك الآلم التهاب اللثة والأسنان، حيث تسبب العدوى البكتيرية  جيوب في اللثة، والتي تحتوي على الصديد في الغالب وتسبب الألم، بالإضافة إلى الروائح الكريهة بالفم التي تشعرنا بالحرج وعدم الثقة بالنفس وتؤثر على علاقتنا بمن حولنا. 

فلماذا يحدث ذلك؟ وما هي المخاطر، وما هي أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان هذا هو موضوعنا اليوم.

 

لماذا يحدث التهاب اللثة والأسنان؟

 اللثة الصحية غير الملتهبة لها لون وردي فاتح، و صلبة غير مترققة أو مهترئة، ومثبتة بشكل منتظم حول الأسنان ولكن في حالة الالتهاب يحدث العكس تماماً وتتحول إلى اللون الأحمر القاتم وقد تتلف أنسجتها وتنحسر عن الأسنان مما يؤدي بدوره لإضعاف الأسنان. 

هناك العديد من الأسباب وراء ذلك نذكر منها: 

● الإصابة بتسوس الأسنان.

● حدوث إصابات وجروح نتيجة لحادث بالفم واللثة.

● نتيحة لتركيبات الأسنان والخلع والحشو وغيرها.

● حدوث عدوى بالفم.

في أي من الحالات السابقة يلزم على المريض زيارة الطبيب للتشخيص الصحيح ووصف العلاج اللازم حيث يصف له بعض أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان بالإضافة إلى الإجراءات العلاجية اللازمة.

مخاطر التهاب اللثة والأسنان

● تسبب التهاب اللثة والأسنان الشعور بالألم، وتورم اللثة.

● الإصابة بحساسية الأسنان، حيث تصبح أسنان المريض شديدة التحسس تجاه الأطعمة والمشروبات الباردة أو الساخنة. 

● قد تصبح العدوى خطيرة وتصل إلى المخ.

يصف الطبيب المضادات الحيوية من ضمن مجموعة أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان، حتى في حالات العدوى البسيطة؛ لمنع تفاقمها وننوه دائماً على أهمية استشارة الطبيب في أقرب وقت ممكن لمنع تفاقم العدوى وحماية المريض من المضاعفات.

 

ما هي أعراض التهاب اللثة والأسنان

● الشعور بالألم، حيث يكون الألم نابض.

● حساسية الأسنان تجاه درجات الحرارة.

● التورم وانتفاخ اللثة.

● تغير لون اللثة الملتهبة إلى الأحمر الداكن.

نزيف اللثة.

● ترقق وانحسار اللثة عن الأسنان.

● رائحة الفم الكريهة.

 

أسباب التهاب اللثة والأسنان

● عدم استعمال الفرشاة ومعجون الأسنان بشكل يومي لإزالة البلاك.

● العادات السيئة في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من السكر، وعدم العناية بالفم.

● الإفراط في التدخين.

● بعض العادات السيئة مثل  مضغ التبغ.

● كبار السن يكونون أكثر عرضة لذلك.

● الإصابة بجفاف الفم.

● في مرضى  سوء التغذية، و نقص فيتامين سي.

● الاخطاء الطبية أثناء ترميم الأسنان، أو التركيبات الغير مناسبة.

● عيوب الأسنان مثل الأسنان المعوجة والتي قد يصعب تنظيفها.

 

أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان

 

وهناك العديد من اسباب التهاب اللثة والأسنان، والتي قد ترتبط بضعف جهاز المناعة، أو الإصابة بأمراض فيروسية أو بكتيرية، مثل:

● في حالة مرضى اللوكيميا.

● أمراض المناعة مثل مرض فيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة.

● في حال تناول علاج السرطان.

● نتيجة لتناول بعض أنواع أدوية علاج الصرع، مثل الفينيتوين. 

● أدوية علاج الذبحة الصدرية مثل حاصرات قنوات الكالسيوم.

● قد تسبب بعض أنواع من أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم التهابات اللثة.

● التغيرات الهرمونية.

● التأثير الوراثي.

● الإصابة ببعض أنواع من الفطريات والفيروسات. 

● تتكون طبقة البلاك على الأسنان بسبب سوء نظافة الفم واللثة، وتسبب تسوس الأسنان.

● تتحول طبقة البلاك المتراكمة إلى الجير، الذي يساهم في تراكم البكتيريا وصعوبة إزالة البلاك.

● نزيف وتهيج اللثة بسبب تراكم البكتيريا تحت طبقات الجير والبلاك.

مضاعفات التهاب اللثة والأسنان

● من أسوأ المضاعفات التي يمكن أن تحدث حالة تسمى التهاب اللثة التقرحي الناخر، وهو التهاب شديد باللثة يؤدي إلى حدوث تقرحات شديدة، ونزيف مستمر من اللثة.

● غير شائع في الدول المتقدمة ولكنه ينتشر بشكل كبير في بعض البلدان الفقيرة بسبب أمراض سوء التغذية.

 

التهاب اللثة والأسنان قد يتسبب في الإصابة ببعض الأمراض الجهازية نتيجة انتقال البكتيريا إلى الدم عبر أنسجة اللثة.

 

● قد يؤثر التهاب اللثة والأسنان على الجهاز التنفسي،  ومرضى السكري، وله دور في أمراض الشريان التاجي، كذلك التهاب المفاصل، والسكتات الدماغية.

● في حالة إهمال علاج أمراض اللثة، قد يتطور الالتهاب  إلى أمراض اللثة التي تنتشر إلى الأنسجة والعظام،  وتسبب التهاب دواعم السن.

● تتسبب في  فقدان الأسنان نتيجة الالتهاب الشديد.

 

أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان والإجراءات اللازمة

 قد لا يتطلب علاج التهاب اللثة والأسنان استعمال المضادات الحيوية، حيث يقوم الطبيب ببعض الإجراءات، مثل تصريف الخراج، أو إزالة الأسنان المصابة.

لكن في الغالب يتم وصف المضادات الحيوية للوقاية أو تجنبًا لحدوث مضاعفات، وقد يصف الطبيب المضادات الحيوية في بعض الحالات، مثل:

● العدوى الشديدة.

● انتشار العدوى.

● ضعف  جهاز المناعة.

يتم استعمال بعض أنواع المضادات الحيوية ضمن مجموعة أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان، مثل:

● البنسلين، والأموكسيسيلين، مع توخي الحذر في حالة مرضى الحساسية.

●   ميترونيدازول؛ لبعض أنواع الالتهابات البكتيرية.

● في حالة  الحساسية تجاه البنسلين،  قد يصف الطبيب مضادات حيوية مثل، الكليندامايسين أو الإريثرومايسين.

من ضمن أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان أيضاً التي يصفها الطبيب: 

بعض مسكنات الألم والتي قد لا تستلزم وصفة طبية، مثل:

●   ايبوبروفين.

● اسيتامينوفين. 

كما يصف الطبيب بعض مضادات التورم والالتهابات. 

كيف يمكن الوقاية من التهاب اللثة والأسنان؟

● الاهتمام بنظافة الفم بشكل جيد وسليم.

● غسل الأسنان بالفرشاة و معجون يحتوي على الفلورايد، لمدة دقيقتين على الأقل، مرتين يوميًا.

● تنظيف الأسنان بالخيط ما لا يقل عن  مرة يوميًا.

●   استخدم الفرشاة بعد كل وجبة أو بعد تناول الوجبات الخفيفة.

●   القيام بتنظيف الأسنان  بالخيط قبل استعمال  الفرشاة، للتخلص من بقايا الطعام بشكل جيد.

● تناول الأغذية الصحية، والتي تحتوي على الفيتامينات.

● يسبب نقص فيتامين سي نزيف اللثة، ومن الممكن الحصول عليه من المكملات الغذائية، أو من مصدر طبيعي مثل، الفواكه والخضروات.

● السيطرة على مرض السكري، مما يساهم في الحفاظ على صحة اللثة والأسنان.

● شطف الفم  بالماء الدافئ والملح قد يساهم في تخفيف التورم والألم.

● الكشف الدوري على صحة الفم و الأسنان والالتزام بتعليمات الطبيب.

● تنظيف الأسنان من الجير والبلاك بشكل دوري عند طبيب الأسنان لأن تراكم الجير من أبرز أسباب حدوث مشاكل اللثة والأسنان غير المتناهية بما فيها الالتهابات. 

● وللوقاية كذلك من التهابات اللثة والأسنان عليك اختيار طبيب الأسنان بعناية في حالة كنت بصدد تركيب تقويم أو عمل أي إجراء تجميلي. 

 

كيف اختار طبيب الأسنان أو المركز العلاجي؟ 

• ابحث عن سمعة المركز وعدد سنوات الخبرة وتاريخ تأسيسه والأطباء العاملين به. 

• اسأل وكذلك عن عدد سنوات خبرة الطبيب والأماكن التي عمل بها ومسيرته المهنية. 

• اقرأ تقييمات المرضى الذين جربوا خدماته العلاجية أو التجميلية. 

• تأكد من أن ذاك المركز معتمد ومرخص. 

• تأكد من مراعاته للتعقيم وإجراءات مكافحة العدوى. 

 

وأخيراً ننوه دائماً على عدم إهمال مشكلات الفم والأسنان مهما كانت بسيطة وتركها حتى تتفاقم وتتحول إلى حالات مرضية معقدة تستلزم مشواراً طويلاً في العلاج! 

مقدمو الرعاية الصحية بمركز أندلسية لطب الأسنان يستقبلون جميع الحالات ويقدمون أفضل الرعاية، يضم المركز أمهر أطباء الأسنان ومختصي جراحات الأسنان العلاجية والتجميلية بأحدث الوسائل والتقنيات، فلا تتردد في طلب المساعدة من المختصين لوصف أدوية علاج التهاب اللثة والأسنان اللازمة والمتابعة المستمرة وأخذ الإجراءات المناسبة.

 

مقالات ذات صلة 

هل اللثة تنمو من جديد ؟

علاج نزول اللثة وتعري الأسنان

 تورم اللثة ومضاعفاتها وعلاجها

التهاب اللثة عند الأطفال

 

المقالات المتعلقة

توريد اللثة بالليزر

توريد اللثة بالليزر

  • قراءة المزيد
جراحة الاسنان والزراعة

جراحة الاسنان والزراعة

  • قراءة المزيد

جراحة الفك

  • قراءة المزيد

علاج التهاب جيوب اللثة

  • قراءة المزيد

اتصل بنا


Lady Smiling