حساسية الأسنان هي حالة من عدم الارتياح أو الألم التي تصيب سن واحد أو مجموعة من الأسنان عند تناول مأكولات أو مشروبات ساخنة أو باردة أو سكرية أو حامضة أو حتى عند تنفس هواء بارد عن طريق الفم.  قد يكون الألم حادا أو مفاجئا أو واخزا باتجاه عصب سن معين أو مجموعة من الأسنان.

 

ما الذي يسبب حساسية الأسنان؟

تصبح الأسنان حساسة عندما تنكشف الطبقة التحتية من الأسنان – عاج السن - للعوامل الخارجية في الفم نتيجة انحسار أنسجة اللثة بعيدا عن الأسنان.  و بما أن جذور الأسنان غير مغطاة بطبقة المينا الصلبة، فإن المشروبات أو المأكولات الساخنة، الباردة أو السكرية تستطيع عبور طبقة العاج لتصل في النهاية إلى عصب السن، مما يشعرك بألم في أسنانك.

 

من العوامل التي تسبب تفاقم مشكلة حساسية الأسنان:

  • تفريش الأسنان بعنف: مع مرور الوقت، فإن طحنك لأسنانك قد يؤدي إلى إضعاف أو إزالة طبقة المينا من على سطح الأسنان وبالتالي كشف الطبقة التحتية للسن.
  • استخدام منتجات تبييض الأسنان: القيام بارشادات نظافة الفم و الأسنان مستخدما فرشاة وخيط الأسنان لضمان نظافة جميع أجزاء فمك وأسنانك.
  • استخدام فرشة أسنان ذات شعيرات ناعمة: سيساعد ذلك على التقليل من احتكاك الفرشاة بسطح الأسنان وسيساعدك أيضا على التخفيف من تهيج اللثة. احرص على تفريش أسنانك بلطف حول حدود اللثة حتى لا تؤذي أنسجة اللثة الداعمة للأسنان.
  • استخدم معجون أسنان طبي لتخفيف حساسية أسنانك: هناك العديد من المنتجات المتوفرة لعلاج حساسية الأسنان. ومع استخدامك أحدها بانتظام ستلاحظ بأن الحساسية تزول تدريجيا.  قد تحتاج حالتك أن تجرب أنواعا مختلفة من معاجين الأسنان.